الأحد، 29 يوليو 2012

Egypt ـــ مصر (2)



                  
    الإسكندرية



تعتبر الاسكندرية ثاني أكبر مدن جمهورية مصر العربية بعد القاهرة العاصمة، وثغراً من أعظم ثغور البحر الأبيض المتوسط على الساحل الإفريقي. تقع على خط عرض 31° شمالاً وهي بين مدينتي رشيد شرقاً، ومرسى مطروح غرباً. تمر بها الطريق الرئيسية المعبدة، وطريق سكة الحديد الآتية من القاهرة فطنطا لتصلها بالسلّوم على الحدود المصرية الليبية. مرفأها البحري من أهم المرافىء في البحر المتوسط، تؤمه السفن من جميع أنحاء العالم، وهو يشهد حركة نشطة مزدهرة على مدار ساعات الليل والنهار.

* الصناعة في الاسكندرية
والاسكندرية مركز مهم من مراكز الثقافة والسياحة والتجارة والزراعة والصناعة. وتنتشر فيها المصانع العديدة التي تنتج مختلف الأنواع من السلع الاستهلاكية الغذائية والزراعية والتعدينية والكهربائية، وأهم صناعاتها صناعة الغزل والنسيج، والصناعات الكيميائية، وتكرير النفط، والأسمدة، والمنظفات والمبيدات، وصناعة الإسمنت والعطور، والأدوية، والزجاج، والورق، والصابون، والأسلحة، والذخائر، واستخراج الزيوت، وصناعة مواد البناء والطباعة، والخزف والبورسلين، والبلاط والمفروشات؛ وبها الصناعات التحويلية كصناعة البرادات والغسالات والجرارات الزراعية.

* سياحتها وتاريخها
الإسكندرية مركز سياحي مهم. يقصدها السياح والمتنزهون من كافة أنحاء العالم، وأهم معالمها السياحية: متحف الأسماك الحيّة، والعديد من الآثار الرومانية والعربية والاسلامية. وهي منارة العلم والتخصص بجامعاتها ومعاهدها العلمية المختلفة. والاسكندرية مدينة تاريخية ضخمة وقديمة. كان يطلق عليها اسم الاسكندرية العظمى. قيل إنها إرم ذات العماد: وقيل إن الاسكندر المقدوني بناها سنة 332 ق.م. وقد أمر ببنائها بعد أن دخل هيكلاً عظيماً فذبح فيه ذبائح كثيرة وسأل ربه أن يبين له أمر هذه المدينة هل يتم بناؤها أم لا؟ فرأى في منامه كأن رجلاً قد ظهر له وهو يقول: إنك تبني مدينة يذهب صيتها في العالم، وتختلط الرياح الطيبة بهوائها، وتصرف عنها السموم والحرور، ويكتم عنها الشرور. فبناها وسماها الاسكندرية ثم رحل عنها، ولما مات حمل إليها فدفن فيها.
وقالوا إن الاسكندرية كانت تضيء بالليل بغير مصباح لشدة بياض رخامها ومرمرها، وكانت أسواقها وشوارعها وأزقتها مقنطرة بها لئلا يصيب أهلها شيء في المطر، وقد كانت عليها سبعة أسوار من أنواع الحجارة المختلفة ألوانها.
وكان من أهم معالم الاسكندرية منارتها المعروفة باسمها، وكانت إحدى عجائب الدنيا السبع. وقيل إنها بنيت على كرسي من الزجاج على هيئة السرطان في جوف البحر، وعلى طرف اللسان الداخل في البحر من البر، وكانت أعلاها تماثيل من نحاس، منها تمثال يشير بسبابته نحو الشمس أينما كانت من الفلك.
ومنها تمثال يشير إلى البحر بيده إذا صار العدو منه على نحو من ليلة فإذا دنا وجاز أن يرى بالبصر سمع لذلك التمثال صوت هائل فيعلم أهل المدينة أن العدو قد دنا منهم. ومنها تمثال كلما مضى من الليل والنهار ساعة سمعوا له صوتاً يختلف عن الصوت في الساعة التي قبلها.
اشتهرت الاسكندرية بمكتبتها الغنية وبالمدرسة اللاهوتية والفلسفية في القرنين الثاني والثالث للميلاد. ومن أشهر علمائها إكليفضوس وأثناسيوس وأفلوطين؛ فتحت الاسكندرية سنه 20 هـ. أيام عمر بن الخطاب رضي الله عنه على يد الصحابي عمرو بن العاص.

قصر المنتزه في الإسكندرية

* من أشهر معالمها الإسلامية
قلعة قايتباي وهي التي بنيت فوق انقاض منار الاسكندرية الشهير وأحد العجائب السبع في العالم القديم وهي ما زالت إلى اليوم تحتفظ بشكل قاعدة المنار المربعة وتحرس مدخلي المينائين الشرقي والغربي، وبداخل القلعة مسجد صغير يعد من أجمل مساجد الاسكندرية وأقدمها.
"جامع العطارين" ولم يبق من هذا المسجد الفاطمي سوى لوحة مسجل عليها أمر إنشاء المسجد من "أبو النجم بدر المستنصر" عند مشاهدته هذا الجامع خراباً فرأى بحسن ولائه ودينه تجديده زلفى إلى الله تعالى. وذلك في ربيع الأول سنة 477 هـ. وقد جدد مرة أخرى سنة 1901 م بأمر من الخديوي عباس حلمي وأخيراً في السبعينات ومئذنته الحالية من أجمل مآذن الثغر وهي من الطراز الشائع في عصر المماليك الشراكسة.



مسجد سيدي أبو العباس المرسي

ومن أشهر مساجد الاسكندرية، مسجد سيدي أبو العباس المرسي، والذي كان مقبرة متواضعة. وقد بني المسجد الكبير الحالي في الثلاثينات من هذا القرن، ويتم الآن تطوير الميادين المحيطة به.
وقد كثرت المساجد الحديثة بالاسكندرية خلال حقبة الثمانيات وأول التسعينات. ومن أحدث هذه المساجد مسجد المدينة الذي أقيم عند مدخل الضاحية الجديدة غرب الاسكندرية في حي العجمي.
    
  البحر الأحمر          

محافظة البحر الأحمر من المحافظات الساحلية الحدودية لجمهورية مصر العربية وتبلغ مساحتها 130 ألف كم 2 وهذا يمثل 1/8 مساحة الجمهورية وتنحصر هذه المساحة بين خطي عرض (29،22) ويحدها ساحل البحر الأحمر شرقاً بطول حوالي (1080 كم) ويحدها من جهة الغرب محافظات( بنى سويف - المنيا - أسيوط - قنا - أسوان ) ومن الشمال محافظتي السويس والجيزة ومن الجنوب جمهورية السودان الشقيق - وتمتاز المحافظة بالمناخ الدافىْ المشمس طوال العام حيث انخفاض نسبة الرطوبة. 
* المدن الرئيسية:
v    رأس غارب
v    الغردقة
v    سفاجا
v    القصير
v    مرسى علم
v    الشلاتين

ترجع الأهمية الاستراتيجية للمحافظة لامتدادها على ساحل البحر الأحمر وبعمق الصحراء الشرقية حتى وأدى النيل مما يشكل أهمية استراتيجية لأمن مصر القومي بصفة خاصة وأمن المنطقة العربية بصفة عامة كما أنها تمثل منفذاً للصادرات والواردات لمحافظات الوجه القبلي وميناء بحري لحجاجها. 

تعتبر المحافظة من أهم محافظات مصر بالنسبة للثروة المعدنية نظراً لإحتوائها على الغالبية العظمي من الخامات الفلزية واللافلزية وأحجار الزينة وتتنوع هذه الثروات كالآتي:
v    البترول: وتنتج المحافظة 76% من إنتاج الجمهورية ويتركز في منطقة رأس غارب و الجمشة و رأس شقير.
v    الذهب: في منطقة أبو مروات/ رأس غارب- زعتور وحمام/ سفاجا- أم الروس وأم سمرة- البرامية والسكرى- أم حجاب/ مرسى علم- الامنيت/شلاتين.
v    الحديد: في منطقة أبو مروات/ رأس غارب- وادي كريم/ القصير- أم خميس جبل الحديد- أم نار/ مرسى علم.
v     الرخام: في المنطقة طريق الشيخ فضل- وادي الدب/ رأس غارب- وادي الدعيج- وادي المياه- أم الصفاف/ مرسي علم.
v    الفوسفات: في المنطقة رأس جمشة/ الغردقة- أم الحويطات/ سفاجا- الحمراوين/ القصير- أم ريجة/ مرسى علم.
v    أحجار الزينة: عقيق( وادي وصيف/ سفاجا- وادي الجمال- أبو سويل مرسى علم) - كورتز (وادي سليمان/القصير)- وزمرد (زبارا- سكيت- أم حربة/ مرسي علم) _ الزبرجد فى وادي الجمال وأبو رشيد. كما تتوفر خامات أخري مثل التلك - الرمال - البيضاء - النحاس - الجرانيت - الأسبوتوس - المايكا - الطفلة الجبس – الألومونيوم.

تحتفل المحافظة في 22 يناير من كل عام بعيدها القومي وهو التاريخ الذي يوافق ذكرى معركة شدوان في 22 يناير سنة 1970 حيث شهدت جزيرة شدوان ملحمة شعبية أثناء حرب الإستنزاف حيث شارك أبناء المحافظة قواتهم المسلحة في دحر العدوان الغاشم على الجزيرة وتمثل ذلك في إمداد ومعاونة القوات المسلحة بكافة الوسائل والوسائط البحرية.

تعتبر محافظة البحر الأحمر محافظة الأمل لكونها تتمتع بالشمس الساطعة والمناخ المعتدل طوال العام وكذلك الطبيعة الساحرة والرمال الناعمة بالإضافة إلى ما تحويه مياه البحر من أحياء مائية وشعب مرجانية تعتبر بحق ثروة وتتميز مدينة سفاجا بالرمال المشعة التي تعالج أمراض الصدفية والروماتيد كما تتواجد الأعشاب الطبية بأنواعها بجنوب المحافظة.

* كما توجد مجموعه من الآثار الفرعونية والرومانية والقبطية والإسلامية كالآتي:
v     فرعوني وروماني : منطقة أم الفواخير- وادى الحمامات 235 كم جنوب الغردقة. 
v     قبطي: دير الأنبا انطونيوس 50 كم شمال الزعفرانة ودير الأنبا بولا 95 كم شمال رأس غارب.
v    الإسلامية: ضريح أبو الحسن الشاذلي- وادي حميثرة 150 كم غرب مرسي علم- الطابية الإسلامية بالقصير.

* لكون المحافظة تتمتع بهذا المناخ والمقومات السياحي المتنوعة فقد تعددت أنشطة أنماط السياحة كالآتي:
v    الرياضات البحرية: تتمثل في السياحة الشاطئية ورياضة الغوص ورياضة الألواح الشراعية وصيد الأسماك ويوجد بالمحافظة 150 مركزاً للغطس في كل من الغردقة وسفاجا.
v   السياحة العلاجية: يتميز مناخ البحر الأحمر بالجو النقي الجاف طوال العام والشمس الساطعة وكذلك الإمكانيات العلاجية التي وهبها الله لهذة المنطقة من الرمال السوداء والمياه الدافئة وأشعة الشمس وخاصة منطقة سفاجا حيث أجريت الأبحاث العلمية التي أثبتت فاعليتها في بعض الأمراض.
v   السياحة الترفيهية: هناك جزر الجفتون وشدوان منطقة جزر أبو منقار الغنية بأشجار المنجروف ومنطقة دشة الضبعة وجزيرة سفاجا وجزيرة يوتوبيا وجزيرة أم الجرسان وجزيرة الزبرجد والأخوين.
v السياحة التاريخية: يرجع تاريخ المحافظة إلى العصر الفرعوني التي تتمثل آثارها في منطقة أم الفواخير في وادي الحمامات (طريق ادفو مرسى علم) ويرجع إلى العصور البطلمية الرومانية آثارها الباقية في جيل أبو دخان وكذا العصور الإسلامية والشاهد عليها قلعه قديمة يرجع تاريخها إلى العصر العثماني.
v   السياحة الدينية: في العصر المسيحي كانت الصحراء الشرقية ملجأ للرهبان فكانت أقدم الأديرة و أهمها دير الأنبا أنطونيويوس ودير الأنبا بولا أما الأثر الإسلامي فهو ضريح الشيخ أبو الحسن الشاذلي في وادي حميثرة.
v   سياحة السفاري والمغامرات: ينتشر هذا النمط السياحي بالمحافظة حيث تتمتع بمجموعة هائلة من السلاسل الجبلية التي تصلح لممارسة رياضة تسلق الجبال بالإضافة إلى وجود العديد من الوديان التي تصلح لممارسة رياضة ركوب الخيل والجمال وتوجد العديد من الضروب والمدقات التي تساعد على ممارسة رياضة سباق السيارات والدراجات البخارية رالي الفراعنة.
   


      الجيزة          

تقع محافظة الجيزة في الجز الشمالي من وادي النيل وتمتد من حدود محافظة بني سويف جنوباً حتى حدود محافظة البحيرة شمالاَ، ويفصلها فرع بلدة رشيد عن محافظة المنوفيّة غرباً.


أبو الهول

يحدها شرقاً محافظة القاهرة، وتتميز محافظة الجيزة أيضاً بأنها إحدى محافظات القاهرة الكبرى وتقع على نهر النيل مباشرة، وتضم الكثير من الآثار الفرعونية القديمة القائمة ذات الشهرة العالمية مثل الأهرامات وأبو الهول وآثار سقارة وأبو صير وميدوم. وتضم محافظة الجيزة أيضاً منطقة الواحات البحرية التي تتميز بإمكانيات طبيعية منها المناخ المعتدل والجو المشمس البديع الجاف صيفاً وشتاءً. 
بها جبال تتخللها وديان ومناظر طبيعية خلابة بالإضافة إلى عيون المياه المتوفرة بها وتبلغ حوالي 400 عين مياه معدنية وكبريتية وعذبة وباردة وساخنة مما يجعلها منتجع طبيعي للسياحة العلاجية والاستشفائية، ولذلك فمحافظة الجيزة تعتبر في مقدمة محافظات الجمهورية السياحية، ومحافظة الجيزة أيضاً محافظة صناعية فهي تضم المنطقة الصناعية بطريق مصر / الإسكندرية الصحراوي عند علامة 28.8 ومساحتها حوالي 1000 فدان وتضم شركات صناعية عملاقة كما تم التوسع في المنطقة بضم مساحة شمالها تبلغ مساحتها حوالي 140 فدان لمقابلة احتياجات ومتطلبات المستثمرين وجارى إقامة مناطق جديدة بها.

إهرامات الجيزة إحدى عجائب الدنيا السبع 

* وهي المنطقة الصناعية بالكريمات: مركز اطفيح تبلغ مساحتها 12 ألف فدان في منطقة صحراوية على جانبي طريق الكرميات الزعفرانة من علامة الكيلو 16 وبعرض 2 كم على كل جانب من جانبي الطريق وهي منطقة تقع في ملتقي عدة طرق رئيسيه وقريبه من مناطق المواد الخام التي تقوم عليها الصناعات في هذه المنطقة رخام - طوب بأنواعه تعليب خضر وفاكهة.

* المنطقة الصناعية بطهما العياط : وتنحصر بين ثلاث طرق رئيسيه مصر / أسيوط الصحراوي شرقاً طريق طهما شمالاً وطريق جرزا جنوباً ومنطقة جبلية غرباً وهي منطقة صحراوية مساحتها 10 آلاف فدان وتصلح هذه المنطقة لإقامة جميع أنواع الصناعات المتوسطة والصغيرة.

* المنطقة الصناعية بالصف: بمنطقة أسكر وتشمل منطقة الطوب القائمة مضافاً إليها مساحة 1500 فدان متاخمة لها لتصبح منطقة لصناعة وإنتاج الحراريات بانواعها.

* المنطقة الصناعية ببرقاش (مركز إمبابة ومدينة اوسيم): وجاري تحديدها ورفعها مساحياً وسيتم تخصيصها للصناعات الغذائية. وسيراعي في جميع المناطق الصناعية المقترحة الحفاظ على سلامة البيئة من التلوث الذي قد ينتج عن المنطقة الصناعية وفق تخطيط علمي مدروس واحتياطات واشتراطات تقوم المصانع بتنفيذها.

ومحافظة الجيزة محافظة زراعية سياحية صناعية مستعدة لاستقبال كل أنواع المشروعات الاستثمارية، وتعد الأراضي اللازمة للاستثمار في كافة المجالات والتي تقابل احتياجات المستثمرين مع الحفاظ على سلامة البيئة من التلوث للحفاظ على طابعها السياحي المتميز وإمكانياتها السياحية الفريدة.

وتحتفل المحافظة في 21 مارس بعيدها القومي من كل عام امتناناً واحتفالاً لنضال أبناء الجيزة .... كان هذا النضال ضد الاحتلال الإنجليزي عام 1919 .

0 التعليقات:

إرسال تعليق

هل تعلم أن الماء ذلك المخلوق العجيب له شعور وله انفعال ولديه قدرة على التعبير وأنه يتأثر بذكر اسم الله عليه بشكل عجيب وذلك بتغير الشكل البلوري لجزيئاته د.زغلول النجار free counters